مدرستنا

تقدّم (دار المعرفة) فرصة التعلّم باللغتين العربية و الانكليزية مع تركيزها على احترام الثقافة و القيم المحلية ، و يقوم طاقمنا التدريسي المؤهل جيداً بتحفيز طلابنا على أن ينشطوا في التعلّم ، و تتضمن نشاطاتنا التعليمية و الصفّية طرق تعلّم تستند إلى العمل الجماعي التعاوني و البحثي لكي نجذب طلّابنا جيداً و نساعدهم في تفعيل أقصى قدراتهم،و يشارك جميع طلابنا في برامج و مناهج دراسية محفّزة و منشّطة في مجالات الدراسات الرئيسية من لغات و رياضيات و علوم و تقانات و دراسات اجتماعية و بيئية و تربية بدنية و صحة بالإضافة للفنون. حيث يعدّ التعلّم الكلّي المبدأ الأساسي القائد لعمليتنا التعليمية – الممثل لمفهوم ترابط كل العلوم و المعارف مع بعضها و أن مهمة المنهج الدراسي هي توفير عوامل تطوّر الإنسان المتكامل. و يسير الوعي الثقافي و التركيز على القيم الإسلامية جنباً إلى جنب مع التوافق بين الثقافات – الداعم لفكرة تشجيع المدارس و تعزيزها لاحترام حضارات العالم باحترامنا لثقافتنا و حضارتنا قبل الانشغال باستكشاف الحضارات الأخرى

آخر الفعاليات